أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / مجتمع / بجماعة الشراط ببنسليمان…مكتب السلامة الصحية يحكم على المجزرة العصرية ب”الإعدام”بسبب فرض شروط تعجيزية…

بجماعة الشراط ببنسليمان…مكتب السلامة الصحية يحكم على المجزرة العصرية ب”الإعدام”بسبب فرض شروط تعجيزية…

حسن خليل:

منذ العهد الذي كان الراحل أحمد الزايدي يرأس جماعة الشراط، وضع برنامجا تنمويا جديدا بتراب ذات الجماعة، وكان من أهم مشاريعه، سوق نموذجي بجواره مجزرة عصرية. ووصلت الأشغال بذات المشروع في عهد أحمد الزايدي حوالي 80 بالمائة.

وبعد وفاة أحمد الزايدي تم استكمال بناء ذات المشروع ، وذلك بموافقة كتابية من طرف مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية والمنتجات العذائية، وهذا الأمر جعل المجلس الجماعي للشراط يتعاقد مع مستثمر تعهد بالإشراف على تسيير المجزرة العصرية ، وذلك بغلاف مالي هام.

وبعد الحصول على الموافقة النهائية من طرف مختلف المصالح، تم فتح ذات المجزرة ، لكن ،بعد مرور ثلاثة أيام فقط ،قامت لجنة إقليمية للمكتب الوطني للسلامة الصحية بزيارة للمجزرة العصرية بالشراط وأمرت بإغلاقها ،لكونها لاتستجيب لمجموعة من الشروط، وبعثت بمراسلة جديدة للمجلس الجماعي للشراط بتاريخ 5 يناير 2022، تحت عدد 07/2022 (تتوفر “أنفاس بريس” على نسخة منها، وتحدثت ذات المراسلة عن تنفيذ شروط”تعجيزية” من أجل الموافقة على فتح المجزرة العصرية، ومن جملة هذه الشروط:

_وجوب توفر المجزرة على محل خاص بالحيوانات المريضة، مع توفر أمكنة للتبريد لتخزين لحومها.

_وجوب توفر المجزرة على مكان مخصص لتنظيف الشاحنات التي تنقل الحيوانات._ضرورة التزود بالماء من آبار مراقبة .

_ وجوب توفر على قنوات الصرف الصحي ،بدلا من استعمال الحفر.

وتبعا لهذه الشروط الجديدة التي أقرها مكتب السلامة الصحية، تبين أن فتح المجزرة العصرية بالشراط أصبح شبه مستحيل، لكون هذه الشروط تتطلب تراخيص جديدة واعتمادات مالية…..

نسخة من مراسلة مكتب السلامة الصحية

عن admin

شاهد أيضاً

جماعة عين تيزغة، إقليم بنسليمان… بعد سنتين من الهدوء… هل عاد الحنين لبعض المستشارين لإشعال فتيل “الفتنة”؟!

  حسن خليل إلى غاية شهر شتنبر تميزت تجربة سنتين من المجلس الجماعي لعين تيزغة بالعمل …