أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / مجتمع / هكذا كان الخيط الأول لإندلاع شرارة ملف “الجنس مقابل النقط” المرتبط بكلية الحقوق بسطات

هكذا كان الخيط الأول لإندلاع شرارة ملف “الجنس مقابل النقط” المرتبط بكلية الحقوق بسطات

 

جرأة طالبة جامعية من أبي الجعد وشجاعتها قادت رجال الشرطة للتعرف على كل تفاصيل الملف

 

حسن خليل:

يقول المثل المغربي :”أهبش تجبد أحنش”، ذلك ماينطبق على أستاذ جامعي حامل للدكتوراه ينحدر من مدينة أبي الجعد ويرأس شعبة القانون العام بكلية الحقوق بسطات، والذي تقدم بشكاية ضد مجهول أمام شرطة أبي الجعد ، مدعيا فيها تعرضه لحملة تشهيرية على مواقع التواصل الإجتماعي بسبب تسريب محادثات جنسية تم تداولها على نطاق واسع على “الواتساب”.

وبناء على هذه الشكاية باشرت عناصر الشرطة تحرياتها وبحثها في كل ملابسات الموضوع، ومن بين أهم الخطوات التي سلكها رجال الشرطة استدعاء طالبة كانت هي المحور الأساسي لذات المحادثات الجنسية .

وهكذا كانت المفاجأة كبرى إبان استماع رجال الشرطة للطالبة المعنية بالمحادثات المخلة بالآداب، حيث أكدت في كلامها أن كل ماورد في ذات التسجيلات هو واقع يتحدث عن نفسه، وذلك إلا قليل من كثير، وهكذا ،كانت هذه الطالبة من وراء تفجير ملف “الجنس مقابل النقط”، خاصة وأنها دلت المحققين عن تعرض العديد من الطالبات لنفس السلوك، ومن هنا تواصلت أبحاث رجال الشرطة ، التواصل اعترافات طالبات أخريات عن تعرضهن للإبتزاز الجنسي مقابل نقط جيدة، واستقرت الأبحاث في نهاية المطاف إلى وجود أربعة أساتذة آخرين بنفس الكلية كانوا يقومون بنفس السلوك، لتصبح هذه القضية مستأثرة باهتمام الرأي المغربي.

وانتهى المطاف بالمتورطين بمتابعتهم قضائيا، البعض متابع في حالة اعتقال والبقية منهم متابعون في حالة سراح بعد أدائهم كفالة مالية.

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

جماعة عين تيزغة، إقليم بنسليمان… بعد سنتين من الهدوء… هل عاد الحنين لبعض المستشارين لإشعال فتيل “الفتنة”؟!

  حسن خليل إلى غاية شهر شتنبر تميزت تجربة سنتين من المجلس الجماعي لعين تيزغة بالعمل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *