أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / وطنية / المحكمة الإبتدائية ببنسليمان تنظم يوما دراسيا مرتبطا بالسلامة الطرقية

المحكمة الإبتدائية ببنسليمان تنظم يوما دراسيا مرتبطا بالسلامة الطرقية

في أعلى الصورة :الأستاذ مصطفى أكاشي رئيس المحكمة الإبتدائية ببنسليمان (على اليسار)والأستاذ أحمد واهروش وكيل الملك بذات المحكمة…وذلك بحضور سمير اليزيدي عامل بنسليمان ووالي الأمن السيد مصطفى بوخليط وعدة فعاليات…

 

حسن خليل

كلمة لابد منها

قبل التطرق لمعطيات هذا اليوم الدراسي ، حملني مجموعة من الزملاء الإعلاميين بمدينة بنسليمان، مهمة طرح التساؤل التالي: لماذا لم يتم توجيه الدعوة لممثلي الصحافة الوطنية والمحلية بمدينة بنسليمان، وكانت هناك بعض الإختيارات ؟. مع العلم، أن ممثلي الإعلام المحلي مافتئوا يبادلون رجال القضاء كل التقدير والامتنان على حرصهم الكبير في بذل قصارى مجهوداتهم لخدمة العدالة بكل فصولها. وخلال السابق من الأيام، كان مسؤولون سابقون بذات المحكمة حريصون على حسن التواصل مع رجال الإعلام، خدمة لدقة المعلومة وثبوت معطياتها. على واجهة اليوم الدراسي، فإننا قمنا بتفريغ مضمونه عبر شريط فيديو ، وذلك لغاية تنوير الرأي العام بمختلف فقراته.

 

مجريات اليوم الدراسي

احتضنت المحكمة الإبتدائية ببنسليمان يوما دراسيا كان محوره الأساسي مرتبطا بالسلامة الطرقية. وكان ذات اليوم الدراسي بحضور بعض الفعاليات المرتبطة بذات القطاع ، من ممثلي الدرك الملكي والامن الوطني ومشرفين على قطاع النقل. وبحضور سمير اليزيدي عامل بنسليمان، أشرف على تسيير ذات اليوم الدراسي مجموعة من المتدخلين، وفي مقدمتهم الأستاذ مصطفى أكاشي رئيس المحكمة الإبتدائية ببنسليمان والأستاذ أحمد واهروش وكيل الملك بذات المحكمة. كما تميز ذات اليوم الدراسي بمجموعة من المداخلات لكل من السيد مصطفى بوخليط والي الأمن بالمفوضية الإقليمية لبنسليمان وممثل المجلس العلمي وآخرون. وأجمع الكل بأن الوعي بقوانين السير الطرقي واحترامه ، يبقى هو الحل الأمثل القادر على الحد من عدد حوادث السير التي تحصد العديد من الأرواح بشكل مسترسل ، وتبقى الأرقام المسجلة في هذا الإتجاه جد مقلقة. وكانت عرض كل من الأستاذين واهروش وأكاشي يتضمنان معلومات مستفيضة حول القوانين الصارمة التي يتم الحرص على تطبيقها من أجل تجنب وقوع حوادث السير. ومن جملة المستجدات الجديدة في هذا الباب، عدد “الردادات” المتطورة التي تم العمل بها منذ مدة، وذلك للحد من السرعة المفرطة، لكون السرعة الغير القانونية تكون هي السبب المباشر في حدوث النسب الكبيرة من حوادث السير. وتطرق مختلف المداخلات، إلى واجهة أساسية في تجنب حوادث السير ، وهي المرتبطة بعلامات التشوير، سواء داخل الحواضر أو بالبوداي. من جهته، تطرق السيد مصطفى بوخليط إلى مجموعة من الاحصائيات المرتبطة بعدد مخلفات حوادث السير ، وخلص إلى وجود اجتهادات إيجابية من طرف كل المشرفين على قطاع السلامة الطرقية ، ومن بينهم رجال الأمن الذين يحرصون كل الحرص على خدمة سلامة المواطنين من خلال المراقبة الطرقية الدقيقة بشكل مسترسل .

 

عن admin

شاهد أيضاً

قطاع الفلاحة بإقليم بنسليمان…من تداعيات أزمة القطاع، المدير الإقليمي في لقاء تواصلي مع ممثلي الغرفة الفلاحية بالإقليم، فهل من نتائج إيجابية لهذا اللقاء؟

عبدالخالق فرحات المدير الإقليمي للفلاحة ببنسليمان حسن خليل تم يوم الأربعاء 28 دجنبر 2023 عقد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *