أخبار عاجلة
الرئيسية / رياضة / حسنية بنسليمان…متى يسترجع هذا الفريق العريق استقلاليته ، ويخرج من قبضة المنتخبين؟

حسنية بنسليمان…متى يسترجع هذا الفريق العريق استقلاليته ، ويخرج من قبضة المنتخبين؟

هل أضحى فريق الحسنية بقرة حلوبا لجهة دون غيرها؟!

 

حسن خليل:

من يتحدث عن فريق حسنية بنسليمان عليه استحضار تاريخه ، فهو واحد من الفرق المغربية المرتبطة بمحطة الإنتفاضة ضد الإستعمار الفرنسي عبر بوابة ممارسة كرة القدم. وكان في تلك الحقبة التاريخية على صلة مباشرة بأكبر الأندية المغربية ،من نظير الوداد الرياضي والإتحاد البيضاوي….وواصل مساره الكروي عبر محطات تاريخية هامة وعرف تضحيات العديد من المسيرين واللاعبين الذين ضحوا بوقتهم ومالهم من أجل إشعاع الفريق…وعاش ذات الفريق مجموعة من المحطات الصعبة في مساره الكروي ،لكون إمكانياته المادية كانت جد محدودة، لكن ،تضحيات أسماء ارتبطت به انفقت عليه الشيء الكثير من أجل ارتقائه لقسم الأضواء….لكن حلم محبيه في الوصول للقسم الأول ظل معلقا ولن يتحقق في ظل الظروف الحالية التي أصبح فريق الحسنية بمثابة البقرة الحلوب التي تبحث عن الكلأ والماء من أجل تجميع الحليب ومنحه لجهات تقوم بتجميع الحليب من دون متاعب ومن دون محن….اليوم، كثرت الإحتجاجات والإستنكار عن الوضع الذي يعيشه فريق الحسنية ، بحيث أصبح تحت قبضة المنتخبين، هؤلاء المنتخبين الذين يصوتون على مبالغ مالية خيالية لتسيير الفريق، وهي من المال العام….كيف تصرف وأين تصرف؟ هذه أسئلة ينتظر الرأي العام الرياضي المحلي من الهيئات المكلفة بمراقبة المال العام بالبحث عن معطياتها….الخلاصة، إن فريق الحسنية لاينعم منذ مدة باستقلالية تسييره وهذا اهم إشكال يعاني منه …فمتى يتم “تحريره”من قبضة منتخبين لاتهمهم مصلحة الفريق بقدر ماتهمهم 200 مليون…وهي المنحة التي أهديت للفريق خلال عدة سنوات من دون تدقيق الحسابات فيها….

عن admin

شاهد أيضاً

خلفا لأمزين…إلحاق إطار تقني جديد بالإدارة التقنية للمنتخب الوطني المغربي(عبدالله بوحزمة)، ولكن، هل يستحق الوافد الجديد تحمل هذه المسؤولية؟

بالإدارة التقنية للمنتخب الوطني…تم الإستغناء عن غريب امزين وتعويضه عبدالله بوحزمة… هل كان القرار موفقا؟ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *