أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار / مجتمع / قطاع الصحة ببنسليمان…المدير الجهوي في زيارة عمل ،تم إطلاعه على قائمة من المشاكل

قطاع الصحة ببنسليمان…المدير الجهوي في زيارة عمل ،تم إطلاعه على قائمة من المشاكل

لقاء المدير الجهوي للصحة ،عرف ثلاث محطات هامة، أهمها مع عامل الإقليم والكاتب العام للعمالة وشفيق الجيلالي ومسؤولي قطاع الصحة ببنسليمان

 

حسن خليل:

قام عبدالمولى بولمعيزات المدير الجهوي للصحة بزيارة عمل لمدينة بنسليمان. خلال ذات الزيارة كان برنامجها موزعا إلى ثلاث محطات. الأولى كانت مع المندوب الإقليمي للصحة ومختلف الأطر الصحية بالإقليم، وكانت الفرصة مواتية لتعرف المدير الجهوي على مجموعة من المعطيات التي تهم قطاع الصحة بإقليم بنسليمان.

والسؤال الذي يطرح نفسه هنا: هل تم إطلاع السيد المدير الجهوي على المشاكل العالقة بقطاع الصحة إقليميا، من نظير عدم اشتغال القسم المكلف بالتخدير بالمستشفى الإقليمي لبنسليمان لأكثر من سنتين، وتعثر العمل بمصلحة حفظ الصحة (الجناح الخاص بالأموات). فضلا عن مشاكل القطاع بالإقليم، المرتبطة بمراكز الصحة وما تعانيه من خصاص من تجهيزات وعنصر بشري.

الشق الثاني من زيارة المدير الجهوي للصحة تميزت بلقاء خاص مع شفيق الجيلالي رئيس جمعية البحيرة السليمانية ، هذه الجمعية التي كان لها فضل كبير في إنجاز مجموعة من المشاريع ذات الطابع الصحي، ومنها بالأساس مركز لتصفية الدم ومركز خاص بالطب النفسي والذي تم بشراكة مع وزارة الصحة ويبقى في حاجة لتفعيل هذه الشراكة لكي يتم إتمام بنائه وتجهيزه….

وانتهى اللقاء بمواصلة التعاون بين ذات الجمعية ووزارة الصحة من أجل استكمال كل الشراكات المبرمة بين الطرفين.

المحطة الثالثة من زيارة المدير الجهوي للصحة ،تميزت بلقاء خاص مع سمير اليزيدي عامل بنسليمان وكريم بوسلهام الكاتب العام بذات العمالة. وحسب المعطيات التي اطلعنا عليها، فكل مطالب قطاع الصحة بالإقليم تمت مناقشتها وطالب المسؤولان بإقليم بنسليمان من المدير الجهوي للصحة بالتسريع في تحقيق مطالب ذات أولوية كبيرة….

فبعدما فشلت المديرة الجهوية السابقة (الرميلي) في الرفع من قطاع الصحة بإقليم بنسليمان، نتمنى أن يستفيد عبدالمولى بولمعيزات من أخطائها ويبادر لتحقيق متطلبات هذا القطاع الذي يعاني من عدة مشاكل.

 

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

جماعة عين تيزغة، إقليم بنسليمان… بعد سنتين من الهدوء… هل عاد الحنين لبعض المستشارين لإشعال فتيل “الفتنة”؟!

  حسن خليل إلى غاية شهر شتنبر تميزت تجربة سنتين من المجلس الجماعي لعين تيزغة بالعمل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *