أخبار عاجلة
الرئيسية / سياسة / الإعلام الرياضي الوطني في حاجة لمراجعة الذات….هناك سكوت غير مبرر عن اختلالات عديدة!!!!

الإعلام الرياضي الوطني في حاجة لمراجعة الذات….هناك سكوت غير مبرر عن اختلالات عديدة!!!!

نجيب السالمي…كفاءة مهنية وجرأة قلم …لم نعد نتابع مثيلا لها

 

حسن خليل:

إنها تحولات عديدة يعيشها الإعلام الرياضي المغربي بشكل خاص. فبعد تقاعد الأجيال الأخيرة ووفاة عدة أسماء وازنة، وقعت عدة متغيرات في المشهد الإعلامي الرياضي الوطني. نعم، هناك بعض الكفاءات لازالت حاضرة…لكنها لم تعد تشكل إلا نسبة جد قليلة ..

وهناك مسار جديد للإعلام الرياضي لم نعهده في عهد نجيب السالمي (لوبنيون) وأحمد صبري(الإتحاد الإشتراكي وبلعيد بوميد(البيان بالفرنسية) والعزاوي(الإذاعة الوطنية)ومصطفى السباعي (ميدي1) والصمدي (إذاعة طنجة)و.و.و…. اليوم، أصبحت الصحافة الرياضة مسايرة لقرارات الجامعات الرياضية، ولم نعد نتابع انتقادات بناءة ومؤهلة للإصلاح …

فمن دون نقد بناء لن نصل النتائج المرجوة…. وإذا توقفها عند جامعة كرة القدم، فهل مايتخذ من قرارات على مختلف الواجهات صائبا….هل مواصلة منح مصطفى الحداوي مسؤولية المنتخب الشاطئي قرار صائب؟ هل منح مسؤولية بعض المنتخبات لمدربين مبتدئين قرارا موفقا؟و.و.و.

وبالرجوع إلى ظاهرة اللاعبين الذين تم تحويلها بنجوم كبار ،وهم لاعبين عاديين،فهذه ظاهرة تفشت بشكل مثير….كفى من قلب الحقائق ،وكل الرجاء حافظوا على المصداقية لكونها هي القاعدة الأساسية للنجاح المهني أولا…..

 

 

عن admin

شاهد أيضاً

 إقليم بنسليمان…أين هو تنظيم حزب الإتحاد الإشتراكي؟ ماهو السبب الحقيقي في “شتاته”؟

إدريس لشكر وكأن لسان حاله يقول “التنظيم بإقليم بنسليمان هانا جاي ليه”… حسن خليل يشرف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *