أخبار عاجلة
الرئيسية / رياضة / بسبب النهج الإحترافي الفاشل ،الأزمات المالية تضرب صناديق أغلب أندية كرة القدم والجامعة لها كل المسؤولية في ذلك

بسبب النهج الإحترافي الفاشل ،الأزمات المالية تضرب صناديق أغلب أندية كرة القدم والجامعة لها كل المسؤولية في ذلك

كرة القدم الوطنية أصبحت تعاني من عدة معيقات….

 

حسن خليل:

حينما تتكاثر احتجاجات لاعبي النسبة الساحقة من أندية الصفوة والتي تحمل إسم “القسم الإحترافي الأول”، فهذا واقع كروي مثقل بالمشاكل ويؤكد أن البرنامج الإحترافي لم يحقق النجاح المرجو منه. وهذه مسؤولية جامعة كرة القدم التي فشلت في وضع برنامج عمل ذو أهداف يتوخى منه نجاح المنظومة الكروية في تصورها الحالي. لكن اتضح جليا أن فوزي لقجع جد منشغل بالمناصب بالمنتديات الدولية لكرة القدم(الكاف والفيفا) وأهمل متطلبات كرة القدم الوطنية وبشكل مثير.

وهاهو الواقع الهش لواقع كرة القدم الوطنية يتحدث عن نفسه. فحينما تتكاثر احتجاجات لاعبي أغلب أندية القسم الأول الإحترافي، فمعنى ذلك أن الموارد المالية لذات الفرق غير متوفرة، وهذا الأمر يتطلب برنامج عمل عصري تضعه جامعة كرة القدم، بحيث أن ذات الفرق في حاجة لموارد مالية تتم بشكل منتظم. ووجب تجاوز الأسلوب الكروي العتيق والذي يعتمد على تدخلات الرؤساء الميسورين ، من خلال الإعتماد على الديون وإغراق مالية الفرق بذات الديون ،ليصبح ذات الرؤساء يلعبون دور “الباطرون” وهو مايحدث حاليا في العديد من الفرق….

إن الأسلوب الإحترافي الحالي بالواقع الكروي “الإحترافي” ببلادنا تأكد عجز فعاليته، ولم يفرز نتائج إيجابية. وهذا العامل ، كان هو الدافع الأساسي لهجرة أحسن لاعبي ذات البطولة إلى بطولات خارج أرض الوطن.

إنه الواقع الكروي الذي يستغيث طالبا النجدة. فما رأي الذين أكثروا من “التطبيل” والتهليل لجامعة كرة القدم ورئيسها فوزي لقجع؟!.

 

عن admin

شاهد أيضاً

 بعد الأداء المتواضع للمنتخب الوطني أمام منتخب موريتانيا… الركراكي ينتقد أداء اللاعبين ونسي نفسه!!!

الراكراكي مطالب بتصحيح أخطائه قبل فوات الأوان… حسن خليل لحد الساعة لازال الجمهور المغربي مسايرا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *